دفاتر قضائية

تطوان: ضابط شرطة وراء القضبان

على إثر بلاغ تقدم به مواطن يشتكي تعرضه للابتزاز وطلب مبلغ مالي من أجل التساهل في مباشرة قضية تتعلق بحادثة سير، ضد ضابط شرطة، فتحت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة تطوان تحقيقا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، مساء الأمس الأربعاء 26 يونيو الجاري، حيث تفاعلت مع الأمر وقامت بتوقيف المعني بالابتزاز، وهو في حالة تلبس بتسلم حصة من مبلغ الرشوة المتفق عليه.

وفي السياق ذاته،  تم الاحتفاظ بموظف الشرطة الموقوف تحت تدبير الحراسة النظرية على خلفية البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، للكشف عن جميع ظروف وملابسات وخلفيات هذه النازلة.

الأمر لن يتوقف عند هذا الحد، بل علمنا أن المديرية العامة للأمن الوطني تنتظر انتهاء المسطرة القضائية الجارية في حق المعني بالأمر من أجل ترتيب الجزاءات التأديبية التي ينص عليها النظام الأساسي لموظفي الأمن الوطني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى