خارج الحدوددفاتر قضائية

ألمانيا: مقتل شابة وشاب مغربيين داخل شقة

عثر على شابة مغربية تبلغ من العمر 24 عاما، وهي مقتولة في شقتها بمدينة زويبروكن بألمانيا. وعلى إثر ذلك، فتحت الشرطة الألمانية تحقيقا في القضية، حيث لم تكشف بعد عن أي تفصيل حول معرفة التفاصيل ولا الجاني.

الضحية واسمها شيماء ظلت ممرضة في عيادة في زويبروكن. وكانت قد انتقلت إلى ألمانيا قادمة من المغرب حديثا، أي منذ ستة أشهر فقط. الأمر الذي خلف استياء  عميقا في نفوس عائلتها ومعارفها.

جدير بالذكر أن شيماء لم يعثر على جثتها لوحدها، بل عثر أيضا على جثة شاب مغربي يبلغ من العمر 34 عامًا بجوارها داخل الشقة، حيث لم يكشف خيوط النازلة. أما مكتب المدعي العام، فلا يفترض تورط شخص ثالث.

وحسب مصادر إعلامية محلية، ووفقا لمكتب المدعي العام في زويبروكن، يمكن الافتراض أن “المتوفاة البالغة من العمر 24 عاما لم تسبب الإصابات القاتلة بنفسها”، حيث رجح البعض أن هذه التراجيديا قد تتماشى مع القتل والانتحار في نفس الوقت.

ولعل نتائج التشريح الطبي ستكشف الخيوط الحقيقية وراء هذه المأساة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى